بابا نويل ينيكني نيك ساخن جدا ثم اكتشف انه ابن خالتي سمير

لم اتخيل انه سياتي يوم ارى فيه بابا نويل ينيكني بل لم اكن اتخيل ابدا انه موجود فهو طبعا شخصية خيالية او على الاقل موجودة في اوروبا و امريكا لكن انا شاهدته بعيني في عيد الميلاد في ذلك اليوم و من حسن حظي توافق ذلك النيك مع هطول الثلوج بغزارة مما جعلني ابقى خل زجاج النافذة اشاهد منظر تساقط الثلج . في منتصف الليل بالضبط سمعت صوت الباب ينفتح و لما التفتت رايت البابا نويل يدخل و كان بملابسه الحمراء و القبعة البيضاء و لحيته و انا انتابني الخوف لكنه اخذني في حضنه و قال لا تخافي انا سمير ابن خالتك و زال خوفي لكن احسست برغبة كبيرة في اخذه في حضني و تقبيلي و الاجواء كانت حارة و جميلة جدا

و رغم اني عاتبته في الاول و لكن طريقة ظهوره و هو بملابسه الحمراء حتى احسست اني مع بابا نويل ينيكني جعلتني اواقف على الامر و اسلمه حالي و جسمي و سمير بدا يقبل و يلحس في جسمي في كل المناطق التي تثيرني . و لما رايت زبه انا ايضا سخنت و هجت على زبه و كنت اريد ان اقطع الزب بالمص و الرضع و الزب واقف و جميل و لذيذ جدا  و سمير كان جد ممحون ثم اعطيته كسي و طلبت منه ان ينيك بقوة و يدخل زبه للعمق بلا توقف و لا يبالي باهاتي و صراخي الجنسي القوي و انا اذوب مع بابا نويل ينيكني نيك قوي و ساخن جدا و بحرارة جنسية كبيرة

و انا ايضا ركبت على زب سمير و انا انظر الى بابا نويل ينيكني و هو جميل و وسيم و زبه يملا كسي فانا اعرف ان سمير يملك زب كبير و حديدي لكني كنت احاول ان اتخيل اني مع بابا نويل و ليس سمير ابن خالتي حتى اعيش تلك التجربة الجميلة الساخنة . ثم احسست بمرونة كبيرة حين كان السرير يهتز بي و الزب يتحرك في كسي الغارق في زلاله و سمير يعضني و يقبلني و يزيد في اشعال شهوتي الجنسية اكثر و انا اذوب في اسخن جنس عيد الميلاد مع بابا نويل ينيكني نيك قوي جدا و يداعب جسمي بطريقة مهيجة جدا و ترغمني على اخراج الاهات الساخنة جدا

ثم هاج سمير و اصبح كالحصان يتحرك بقوة كبيرة و قبلاته كانت قاسية و جميلة و النيك معه ممتع و ساخن لانه ينيك بهيجان جنسي كبير و ساخن و اان اتجاوب معه و احب فحولته و حرارة زبه حين يتحرك في كسي بتلك الطرقة الساخنة الجميلة . ثم وضع سمير زبه في فمي و رايت فتحته تتوسع و القطرات المنوية تخرج من زبه بتدفق ساخن و كبير جدا و انا ارتعش و ارى نفسي ذائبة مع احلى بابا نويل ينيكني بتلك الحرارة الجميلة التي ترعشني رعشت ساخنة

What did you think of this story??

Comments

مرر الى الاعلى