النيك حلو و بنين و انا نحب نيك النسا و خطرات نحب ندي الزب – الجزء 30

كاني واحد كان النيك حلو بزاف معاه و الان نتمنى لوكان نعاودها و هذا السيد ما نعرفوش و تلاقينا في السينيما هذاك النهار و كنت انا فارغ شغل و حكمت لي نروح نشوف فيلم و الفيلم كان نظيف ما فيه حتى لقطة تاع نيك . و في الفيلم كان قاعد قدام راجل كبير عليا و باين مزوج و بولادو و كان يتحرك بزاف و انا ما ديتهاش فيه حتى حك يدو على زبي و خلط لي فيه و النار لهبها فيا  وانا درت روحي ما فقتش باش لي معانا ما يفيقوش ثاني و تكيت مليح و خليتو يخلط في زبي و كان حاب يجبدهولي بسيف و حاب يقطع لي سروالي و السبتة حتى خرجو و بدا يلعب بيه

و من بعد قرب فمو من وذني و قالي زبك شباب راني حاب نديه و نرضعو و كان التخلط تاعو سخنني و النيك حلو بزاف معاه و انا درت ليه و قلت لو بصح وين قالي روح للتواليت نتبعك بصح خلي الباب مفتوح موراك و ما تغلقوش .. انا كي رحت للتواليت دخلت لقيتها فارغة فرحت و خرجت زبي الموقف و بديت نستنى فيه و هو جا ديريكت للكابينة لي كنت فيها شغل شمني و جخل معايا و عنقني و حب يبوسني من الفم بصح انا ما حبيتش نبوسو و انا ما نعرفوش و وحدو فهم روحو و نزل يرضع لي و دار لي بيبة حلوة بزاف و بنينة و كان النيك حلو و سخون  و انا قلبي كان يخبط و كنت خايف يجي كاش واحد

و ضرب لي بيبة حارة بزاف و النيك حلو و من بعد ناض يفتح السبتة تاعو باش ينحي سروالي و كان لابس كيلطة قهوية ما زالني شافي عليها و ترمتو كبيرة بزاف و بيضة فيها شوية شعر برك و كي قمبع قلاويه كانو كبار بصح زبو ما شفتوش ..و حطيت زبي على الثقبة السخونة و حكمتو من الترمة و بزقت على راس زبي و بديت ندخل فيه بقوة كبيرة و الترمة تاعو كانت مفتوحة مليح وسخونة تحرق و انا كنت حاب ننازع بصح سمعت واحد دخل يبول شديت النفس تاعي و حبست زبي داخل الترمة و نستنى فيه حتى يكمل و مزية ما طولش و خرج و انا النيك حلو بزاف و كنت نغلي

و غير خرج السيد بديت نبومبي بقوة باش نجيبو و نتهنى و ضربت واحد الستة ضربات للقدام و للور حتى جاتني و نحيت زبي يفرغ في الثقبة تاع التواليت و مسحت زبي على الحط و خرجت رابيد و خليتو لتم يبنيط و يمسح ترمتو .. و كي رجعت نشوف الفيلم بدلت بلاصة باش ما يشوفنيش في الظلمة و حسيت بالندامة كين نكتو مالقري كان النيك حلو معاه بصح مع الوقت ندمت لي ما شديتش الرقم تاع التلفون تاعو على خاطر عندو ترمة حلوة بزاف

What did you think of this story??

Comments

مرر الى الاعلى